أمسية كناوية بنكهة تمازج ثقافات العالم بالسعيدية

تحت ضوء القمر وعلى رمال شاطئ السعيدية الذهبية، التأم شباب من مختلف الألوان والثقافات لإحياء إحدى ليالي الفن والثقافة في جو من الاحتفال بالاختلاف والأنغام والموسيقى، بين الكناوة والجاز، الأغنية المغربية والراب بين الأجنبي والعربي، امتزجت النغمة الإفريقية باللمسة الأوروبية، من مختلف مدن المغرب، طنجة، الراشيدية، وجدة، الحسيمة واللائحة تطول، و كذلك من إيطاليا فرنسا و الكاميرون.